القائمة الرئيسية

الصفحات

"ابتكار خطير"...قناع جديد يبدد خطرالإصابة بفيروس كورونا المستجد

 "ابتكار خطير"...قناع جديد يبدد خطرالإصابة بفيروس كورونا المستجد 



في ايطار تتبعنا كذالك لجهود مكافحة الوباء COVID-19, علي غرار باقي المواقع الهاذفة، فإننا نوافيكم بأخبار الجاءحة وما توصل اليه المجتمع التكنولوجي والعالمي ،من باب التوعية، والاطلاع ....إلخ.

"ابتكار خطير"...قناع جديد يبدد خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد
قناع جديد يبدد خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد

عرضت اول امس جامعة إسبانيا كاثوليكية حديثا،  أقنعة جديدة قادرة علي الحد من خطر الإصابة بفروس كورونا SARS-COV-2 .وغيرها من البكتيريا والفيروسات المقاومة. 

تسمي هاته الأقنعة الجديدة ب " FFPCOVID MASK" قال عنها المحللون أنها اختراع ثوري في مجال القضاء علي الفيروسات متعددة المخاطر ،خاصة الجاءحة الحالية .

البحت تم مند بداية الجاءحة في مختبر الجامعة الكاتوليكية ، بقيادة الدكتور الاستاذ "انخيل سيرانو" ، دالك بهدف تطوير مرشحات ذكية ذات قدرات ذايتة علي تعطيل الميكروبات والفيروسات ،وهي الآن موجودة علي هاته الأقنعة الجديدة. 


جهود جديدة في محاربة الوباء العالمي COVID-19 :

هاته الجهود الحتيتة ،تمتل نقلة نوعية ،وخطوة هامة نحو الامام للحماية من خطر كورونا. حسب الدكتور المشرف " انخيل سيرانو" ، بحيت تتمتع بقدارت خاصة تمنع الفيروس منوالوصول إليك والعبت بجهازك التنفسي ، علي عكس الأقنعة التقليدية .

يشير الدكتور المشرف علي الدراسة "سيرانو" الي أن الفلتر الخاص بالقناع الجذيذ FFPCOVID MASK فعال ضد البكتيريات شديدة المقاومة التي تعجز المضاضات الحيوية علي تدميرها ، فبمجرد ملامسة البكتيريا أو الفيروس لنسيج القناع يدمر تلقائيا. 

يشير الدكتور المشرف انه الي جانب القضاء الفوري علي الفيروسات فإن الماسك أو القناع الجديد قادر أيضا علي قتل أو تعطيل اغلب الكائنات الحية المجهرية التي تصدر من افواهنا أثناء الحديث، أي حماية كدالك للمتقي من صدور عدوي محتملة.  


لماذا يجب محاربة البكتيريا والفيروسات المقاومة ؟

فإنه حسب توقعات الصادرة عن "منظمة الصحة العالمية" انه بحلول سنة 2050 سيموت عدد كبير من السكان أو الأشخاص فقط بسبب العدوي من انتشار الفيروسات متعددة المقاومة اي التي تحمل جينيات متعددة المقاومة.والتي يصعب هزيمتها من طرف الجسم أو بواسطة الدواء ، بمعدل سيتفوق علي معدل الوفيات بمرض السرطان حسب التوقعات . 


هنا تكمن أهمية الأقنعة الجديدة ومدى الإشادة بها من طرف المنظمات الصحية ،علي نها خطوة تورية تستطيع حماية الناس من النوع من الفيروسات ، التي لا يستطيع جهازنا المناعي التغلب عليها ولا بالمضاضات الحيوية الحالية .


كما أن الدكتور المشرف ختم كلامه في الندوة الصحفية ." قائلا ا العمل الجهد الذي كلفنا ساعات طويلة من البحت في لمختبر قد كلل بالنجاح ، وتم تحويل الجهد الي منتج حقيقي يجنب البشرية اخطار الجاءحة المستجدة COVID-19 وغيرها مستقبلا، كما اشار الباحث أن الهذف كدالك من المشروع هو إنتاج وتطوير مواد صحية ميسورة التكلفة بغرض الوصول الي كل أطياف المجتمع في متل حالة الطواريء هاته التي نعيشها الآن. 


الشركة المنتجة التي تبنت المشروع : 

مما أشار اليه الباحث المسؤول بقسم الابحات العلمية بالجامعة الإسبانية، انه بفضل تضافر الجهود بين المختبر والشريك الأساسي اي الشركة المنتجة ،فإنه الكمامة الجديدة ستكون موجودة في السوق مع الحفاظ علي أن يكون السعر في متناول الجميع ،وفقا لقيم المسؤولية الاجتماعية .


التعاون المشترك بين مختبر البحت الجامعي والشركة المنتجة كان ممدتمرا للغاية. يتحقق من خلاله رهان دمج البحت والمعرفة الي رهان الصناعة والقدرات اللوجستيكية .


للإطلاع اكتر علي الموضوع ننصحك بالتوجه الي الموقع الرسمي للخبر عبر الضغط علي الرابط التالي



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات