القائمة الرئيسية

الصفحات

البتكوين: العملة الرقمية تواصل هبوطها الي مستويات متدنية .

 البتكوين:  العملة الرقمية تواصل هبوطها الي مستويات متدنية 

البتكوين:  العملة الرقمية تواصل هبوها الي مستويات متدنية
cryptocurrency

العملات الإلكترونية cryptocurrency ما بين اتبات الذات والوهم:

وصلت عملت البتكوين BITCOIN  هبوطها علي غرار باقي العمل الرقمية ، بحيث وصل صعر البتكوينة الي أقل من 35 الف دولار لأول مره مند تلات أشهر تقريبا.

هدا الهبوط الحاذ الغير المسبوق في السعر جاء نتيجة إعلان بكين تعليق استخدام العملة المشفرة الي وقت لاحق .في هذا الصدد توقفت عموم الابناك والشركات استخدامها للبيتكوين الي غاية صدور قرار آخر. 

مما ساهم في انخفاض حاد في سعر العملة بأكثر من 15 في المية من قيمة العملة . 

كما هو معلوم مسبقا أن شركة تسلا الامريكية في قرار مديرها العام سبقت تعليق تعاملها بالتكوين كويسيلة للاداء ،بحيث صرح مديرها بالحرف أنها "لن تقبل التعامل بهده العملة بعد الان".

علي حسب المراقبين لأحوال العملات الرقمية ان هدا التصريح لشركة تسلا الأمريكية هو بمثابة ضربة قاضية لمصداقية العملة المشفرة ،وأنه تلاها تعليق الصين التعامل بها زاد من الطين بلة ، وأن العملة الرقمية لازالت لم تتبت بعد مصداقيتها في السوق ،كبديل أساسي للنقد الحالي .

البتكوين:  العملة الرقمية تواصل هبوها الي مستويات متدنية
 البتكوين BITCOIN:  العملة الرقمية تواصل هبوها الي مستويات متدنية

علي غرار البتكوين كما هو متوقع ،خسرت العملات الرقمية الاخري متل ايتر (وقود شبكة الايتريوم ) مايزيد علي 30 في المية، وعملة دوغيكوين انخفاض وصل الي اكتر من 25 بالمئة. 

المراقبين لسوق العملات الرقمية خاصة البيتكوين منها ، لا زالو في حيرة من أمرهم من قرار تسلا( الشركة الأمريكية ) لصاحبها ايليون ماسك ، التي كانت السبب الرئيسي في ارتفاع قيمة البتكوين بشكل مباشر  بحيث تجاوزة قيمة البتكوين كاعلا مستوي تجاوز حاجز 60 الف دولار .ولأن تعلق بيع سيارتها الكهربائية بعملة البتكوين ،بسبب تافة "القلق من تغير المناخ".


الصين تتخد إجراءات صارمة ومجحفة :

البتكوين:  العملة الرقمية تواصل هبوها الي مستويات متدنية
cryptocurrency

علقت العاصمة الصنية بكين عن طريق الجمعية الصينية لتمويل الانترنيت وتلات منضمات اخري مصرفية معروفة تعاملها بالعملات المشفرة .عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بحيث حدرت المستخدمين انهم لن يتمتعو باي حماية قانونية في حالة تعرضو للنصب، أو تكبدو خسائر في استمارهم في العملة المشفرة .

وأوضحت السلطات المالية كدالك أن سوق العملات المشفرة غير مضمون ولا تحمد عواقبه نظرا لكم التقلبات التي يعرفها مما يعرض سلامة الأصول العملاء المالية للخطر .

وقد أورد المحلل نيل ويلسون أن الصين تنهج سياسة اقتصادية ضد العملات الرقمية المشفرة مما يعرض مستقبلها للخطر .وما حدت يعتر تصعيد خطير قد تعقبه دول أخرى. 

وأضاف ويلسون أن جهات مالية غربية كانت قد أبدت ارتياحها لعملة البتكوين .والان بمجرد هذا التصعيد الصيني قد يغير مجرى الأمور.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات