القائمة الرئيسية

الصفحات

رقاقات ميكروسكوبية ....علماء يطورون شكلا جديدا للقاح للقاح في عهد كورونا

رقاقات ميكروسكوبية ....علماء يطورون شكلا جديدا للقاح للقاح في عهد كورونا

 يعمل علماء بريطانين عاكفين علي تطوير رقاقة مجهرية صغيرة جدا الي الحد الجنوبي ،يمكن حقنها كلقاح في الجسم ،تتجاوب مع الخلاية البشرية . 

علماء طوروا رقاقة شكلا جديدا للقاح في عهد كورونا
علماء طوروا رقاقة شكلا جديدا للقاح في عهد كورونا


1▪︎ كيف تعمل الرقاقة المجهرية في الجسم؟

الرقاقة التي توصل إليها العلماء البريطانيون علي هيئة "رقعة جلدية" يمكن استعمالها كلقاح في المستقبل .

الرقعة عبارة عن جهاز او روبوت صغير ميكرو يحتوي علي ابر زجاجية قادرة علي اختراق حاجز الجلد ، تعمل بالضبط كلصقة النيكوتين.

يسهر علي المشروع باحتين من جامعة سوانسي في بريطانية ، الهدف ايجاد بديل اللقاح بالابر الي اللقاح الداتي يستجيب له الجسم بشكل عادي .

لكي يعمل الجهاز الجيني أو الميكرو يجب ارتداؤه علي الدراع لمدة تصل الي يوم اي 24 ساعة ، يتوقع الباحثين الحصول علي براءة الاختراع في حلول نهاية السنة القادمة ، وتوفره بالسوق التجارية في خظم السنوات القادمة ان كان فيه خير ان لم يكن فيه خير فاللهم ابعده عنا يارب.

يستعمل في دالك تقنية النانو، المختصة في التكنولوجيا عالية الدقة ، وحسب الباحتة في هدا المجال هويلي اوليفاا من جامعة سوانسي ، فإن الرقاقة لا تحفر مستقبلاًت الألم لدالك فهي تشكل بديل للأبر الموجودة حاليا .

وفقا لنفس المصدر فإن المشروع سيحدث تورة هائلة في مجال العلاج ، والعلاج السريري ،كما أن تكلفة ستكون منخفضة من ناحية التصنيع ،وأنه قابل للتطوير والتوسيع ليشمل الأمراض مستقبلا.


2 ▪︎ لمادا المريض أو المتلقي لا يشعر بالالم :؟

كانت هده هي  الغاية المرجوة  من الرقاقة الصغيرة هي ايجاد هدا البديل للحقن التقليدية ، وتجنب الألم الحقن .

الرقاقة تحتوي علي ابر لا تغرز بعمق في الجسم ، يكفي الوصول الي مستقبلاً الألم. 


3 ▪︎ التخوف من ماهو غير ضاهر في الرقاقة الصغيرة  :

يقال من وسائل غير رسمية ان الرقاقة هي عبارة عن جهاز كمبيوتر صغير متكامل الغرض منه غير صحي كما يشاع بل من أجل التعقب ،ونقل المعلومات لأجهزة خارجية بشكل لاسلكي . 

لا نستبق اللاحدات وكل شيء وارد . اللهم اجعله خيرا

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع